المرحلة الأساسية الثانية بمدرسة جميس فاوندرز

المرحلة الأساسية 2:

في المرحلة الأساسية الثانية، نركز تعلمنا من خلال مشاريع موضوعية تسمى خطط التعلم التخيلية. هذا يربط الأطفال بالموضوع ويوفر وسيلة ممتعة للتعرف على المنهج البريطاني. من خلال ذلك، نقدم تجارب ثرية مثل الزيارات داخل المدرسة والرحلات خارج المدرسة وننظم فعاليات تسمى "أيام الخبرة" والتي تتيح للطلاب التعرف على موضوعات وتحقيقات ممتعة أثناء زيارة الأحياء السكنية. حيث نؤمن بأن هذه المهارات الحياتية تتيح آفاقًا جديدة للأطفال لاكتشاف وتعلم المزيد عن أنفسهم. نعمل على دمج المناهج التحريرية بتقنيات التعلم الفعالة والتجارب الحياتية من أجل خلق بيئة تعليمية على أعلى مستوى.

تتكون المرحلة الأساسية الثانية من أربع مجموعات: الصفوف 3 و 4 و 5 و 6 وتنقسم الصفوف إلى صفوف أولية وصولًا إلى الصف الأخير "السادس". غالبًا ما يبدأ الأطفال في المرحلة الأساسية الثانية بتطوير مفهوم الاستقلالية والبحث عن اهتماماتهم الشخصية. لهذا السبب، تتنوع موضوعاتنا ودروسنا في هذه المرحلة، للسماح للأطفال باستكشاف مهاراتهم وللرد على استفساراتهم وتنمية حبهم للاستطلاع. بنهاية المرحلة الأساسية الثانية، تنظم المدرسة "يوم الانتقال" والذي يتلقى الطلاب خلاله نبذة مختصرة عن مناهج المرحلة الثانوية.

 

  • هدفي هو ضمان حصول جميع المتعلمين على أفضل تجربة ممكنة في المراحل الأساسية الأولى وأن يصبحوا طلابًا أكثر حماسًا واعتمادًا على أنفسهم.

    إيما وايت

    مساعد مدير المدرسة للصفوف الأولى للمرحلة الأساسية الثانية.

  • من خلال العمل مع فرق الصف الخامس والسادس الإبداعية، أعطينا الأولوية لسعادة أطفالك، وتمكينهم من التطور والتفوق والتميز.

    لورين هومر

    مساعد مدير المدرسة للصفوف الأساسية الثانية للمرحلة الثانية.

اعرف المزيد عن برنامج المرحلة الأساسية الثانية

(العمر من 7 سنوات إلى 11 سنة)
(الصف 3 إلى 6)

  • علم التربية

    في المرحلة الأساسية الثانية، نواصل التعلم من خلال مشاريع ذات موضوعات محددة سابقًا تعرف باسم مشاريع التعلم التخيلية (ILPs). كما هو الحال في مرحلة التعليم الأساسية الأولى، فإن هذا يجعل الطلاب أكثر ارتباطًا بالموضوعات ويقدم وسيلة ممتعة لاستيعاب المنهج البريطاني. في الآونة الأخيرة، تضمنت فعالياتنا أحداثًا ذات طابع خاص مثل "يوم المكسيك" أو "يوم الفايكنج". وذلك من أجل توثيق العلاقات الدولية والتعرف على الثقافات، ولهذا أقمنا معارض فنية أو قمنا بزيارات خارجية. نعتقد أنه من خلال تقديم تجارب ثرية، سيكون التعليم أكثر تأثيرًا. نُخطط للزيارات الخارجية بعناية للتأكد من ارتباطها ارتباطًا وثيقًا مع أهدافنا التعليمية. الهدف من هذه الزيارات هو توفير تجربة استثنائية قد لا تكون متاحة داخل المدرسة؛ مثل اصطحاب الأطفال لاستكشاف الرسومات المعروضة في شوارع المدينة، مما يمنحهم الفرصة لاكتشاف المعلومات التي يتعلمونها عن قرب، أو من خلال زيارة العديد من المتاحف المائية المختلفة للتعرف على المخلوقات البحرية. بالإضافة إلى ذلك، نستخدم الزيارات لتعليم الأطفال ثقافة دولة الإمارات العربية المتحدة، مثل زيارة مركز الصقارة للتعرف على الرياضات الشعبية في الإمارات. يُخطط لكافة تلك الزيارات تخطيطًا مدروسًا قبل السماح للأطفال في مدرسة "جيمس فاوندرز"للذهاب، ويجرى تقييمات كاملة للمخاطر قبل الحصول على ترخيص بالزيارات. يشجع مدرسونا استخدام مجموعة من التقنيات الرقمية في مشاريع التعلم التخيلي للابتكار حيث يتمكنون من التعبير عن تجاربهم التعليمية في المدرسة.

    مع تقدم الأطفال في المرحلة الأساسية الثانية، يستمر المعلمون في ترسيخ حب القراءة. يزيد الأطفال من ارتباطهم بالمادة العملية، من خلال تزويد مهاراتهم في استيعاب الكلمات والفهم والاستدلال من خلال مشاركة الفصل بأكمله وجلسات القراءة الموجهة، باستخدام الكتب المختارة بعناية لتتناسب مع اهتماماتهم ومستوى كفاءاتهم في القراءة. نقدم كذلك إستراتيجيات واضحة للقراءة من خلال تقسيم الطلاب في مجموعات صغيرة من أجل أن يؤدوا مهامهم بمعزل عن أي مساعدة مما يعزز ثقتهم بأنفسهم. أثناء القراءة في الفصل، ينظر الأطفال إلى علامات الترقيم والمفردات ويعطون رأيهم حول ما يقرؤونه. ومن خلال ذلك، فإن إستراتيجياتنا لاسترداد المعلومات تعمل بكفاءة، حيث يتمكن الطلاب من استخراج استنتاجات من النص مما يحسن فهمهم عند القراءة، ثم يفحص المدربون بانتظام كافة التسجيلات التي دونها الطلاب في كتبهم، للتأكد من أن كل طفل في المستوى الصحيح. يساهم ذلك في تحسين قدرة الأطفال على استيعاب الكلمات، كما يعزز من مهاراتهم في الفهم.

    يمنح نهجنا في الكتابة في المرحلة الأساسية الثانية للطلاب فرصة للتعرف على أنواع مختلفة من النصوص التي تحسن من مهاراتهم اللغوية، والتي تتوافق توافقًا تامًا مع موضوعاتنا وأحداثنا الحالية، من خلال الاستماع للكثير من القصص التي تكون ذات لغة غنية، والتي تسمح للطلاب بالانغماس انغماسًا كاملًا في بيئة تعليمية هادفة. تتضمن إستراتيجياتنا تدريس الكتابة وتحفيز الطلاب على التعبير عن أنفسهم في الكثير من المناهج الدراسية، مما يشجع الطلاب على تطبيق المهارات التي تلقوها. من خلال تصميم دروس مناسبة لكل مرحلة عمرية ضمن تسلسل منطقي، يحظى الطلاب بفرصة مثالية لممارسة وتحسين كتاباتهم، مع السماح لهم بإخراج أفضل ما لديهم في دورة "الكتابة الإبداعية" في نهاية كل موضوع دراسي.

    في المرحلة الأساسية الثانية، يواصل الأطفال رحلة إتقان الرياضيات، حيث يتلقون الكثير من التدريبات في برنامج "Power Maths" الذي أصبحت الكثير من المدارس تعتمده الآن، والذي يوفر العديد من الفرص للأطفال لزيادة ثقتهم بأنفسهم أنهم قادرون على فهم المنهج الدراسي، كما يصبحون أكثر تمكنًا من استخدام الأعداد استخدامًا صحيحًا وممارسة العد وحل معادلات حسابية بسيطة. تتبع الدروس نفس الخطة المتبعة في كافة المناهج الدراسية في المرحلة الأولى؛ "اكتشف" و "أنا أفعل" و "نحن نفعل" و "أنت تفعل".

    تستمر عملية التقييم إلا أنها تأخذ أشكالًا مختلفة طيلة فترة دراسة الطلاب في المرحلة الأساسية الثانية. وعلى مدار السنة الدراسية، يدون المعلمون ملاحظاتهم حول أداء الطلاب خلال الدروس اليومية. يمكن أن تكون تلك الملحوظات في شكل أسئلة، ومسابقات، وامتحانات يومية قصيرة، يحرص المعلمون كذلك على تدوين ردود فعل الطلاب اللفظية أثناء مشاركتهم في المجموعات وكتابة كافة تلك الملحوظات يوميًا. وبجانب ذلك، يقيم المعلمون أيضًا أداء الطلاب عند سؤالهم على المواضيع التي يدرسونها يوميًا. تساعد جميع تلك التقييمات التي تجرى في الفصل وفي مدرسة "جيمس فاوندرز" على إعلام المعلمين بمستوى الطلاب في المرحلة التعليمية. من الضروري أن يعرف المعلمون أين يقف كل طفل في تعلمه حتى يتمكنوا من وضع خطة مستقبلية تتناسب مع مستوى كل طفل. كما أننا نحاول ألا نركز كثيرًا على التقييمات حتى لا يشعر الأطفال بالضغط المستمر. في أوقات عديدة لا يدرك الأطفال أنهم يخضعون للتقييم.

    لإعداد الطلاب للمستقبل، في الصف السادس، ينتقل الطلاب إلى المدرسة الثانوية حيث نعرفهم في البداية الجدول الزمني الذي يتضمن المناهج الدراسية، كما نمنحهم فرصة لاختيار المواد التي يفضلون دراستها، من خلال عرض مجموعة من المواد، كما نصمم جلسات سؤال وجواب وافتتاحيات يلقيها المعلم على الفصول الدراسية، فهذا النظام يوفر للطلاب مناخًا مثاليًا للتعلم داخل بيئة مبدعة ومرنة، ضمن نظام شامل يتيح للمتعلمين الانتقال من مرحلة إلى أخرى بنجاح.

  • محتوى المناهج

  • محتوى الدورة

    تتكون المرحلة الأساسية الثانية من أربع مجموعات: الصفوف 3 و 4 و 5 و 6

    في المرحلة الأساسية الثانية، نركز تعلمنا من خلال مشاريع موضوعية تسمى خطط التعلم التخيلية. هذا يربط الأطفال بالموضوع ويوفر وسيلة ممتعة للتعرف على المنهج البريطاني. من خلال ذلك، نقدم تجارب ثرية مثل الزيارات داخل المدرسة والرحلات خارج المدرسة وننظم فعاليات تسمى "أيام الخبرة" والتي تتيح للطلاب التعرف على موضوعات وتحقيقات ممتعة أثناء زيارة الأحياء السكنية. حيث نؤمن بأن هذه المهارات الحياتية تتيح آفاقًا جديدة للأطفال لاكتشاف وتعلم المزيد عن أنفسهم. كما نعمل أيضًا على دمج المناهج التحريرية بتقنيات التعلم الفعالة والتجارب الحياتية من أجل خلق بيئة تعليمية على أعلى مستوى.

    تتكون المرحلة الأساسية الثانية من أربع مجموعات: الصفوف 3 و 4 و 5 و 6 وتنقسم الصفوف إلى صفوف أولية وصولًا إلى الصف الأخير "السادس". غالبًا ما يبدأ الأطفال في المرحلة الأساسية الثانية بتطوير مفهوم الاستقلالية والبحث عن اهتماماتهم الشخصية. لهذا السبب، تتنوع موضوعاتنا ودروسنا في هذه المرحلة، للسماح للأطفال باستكشاف مهاراتهم وللرد على استفساراتهم وتنمية حبهم للاستطلاع. بنهاية المرحلة الأساسية الثانية، تنظم المدرسة "يوم الانتقال " والذي يتلقى الطلاب خلاله نبذة مختصرة عن مناهج المرحلة الثانوية.

    يتكون المنهج الوطني للمرحلة الأساسية الأولى من مواد إجبارية وغير إجبارية:

    المواد الأساسية

    • اللغة الإنجليزية
    • الرياضيات
    • العلوم
    • الحاسب الآلي
    • • اللغة العربية (للناطقين بها)
    • العربية (لغير الناطقين بها)
    • الدراسات الإسلامية (للطلاب المسلمين فقط)

    مواضيع أخرى

    • التاريخ
    • الجغرافيا
    • الدراسات الاجتماعية للإمارات العربية المتحدة
    • التربية الأخلاقية
    • التثقيف الشخصي والاجتماعي والصحي (PSHE)
    • موسيقى
    • التربية البدنية
    • الفن والتصميم (يُدرس في LKS2، ثم ُيعاد تدريسه كمادة مستقلة في UKS2)
    • التصميم والتكنولوجيا (مدمج)
    • اللغات - الفرنسية (بداية من الصف الرابع)
  • قراءة وكتابة

    هدفنا النهائي هو أن يزداد تعلق جميع أطفالنا بالقراءة، وأن تكون شغفهم، وأن يصبحوا قراء ومثقفين مدى الحياة.

    يتعلم الأطفال عدة مهارات مثل القدرة على إعادة ترتيب الكلام لحسن استيعابهم والفهم والاستدلال من خلال مشاركة الفصل بأكمله، وإعداد جلسات قراءة موجهة، من خلال اختيار الكتب بعناية لتتناسب مع اهتماماتهم ومستوى قراءتهم. نحن ندرك حاجة الأطفال لتطوير مهارات الفهم الإستراتيجي والمركَّب ونكوِّن مجموعات صغيرة حتى نطمئن أن الجميع استوعب الدرس جيدًا. حددنا أهداف التدريس مسبقًا حيث نشرح في جلساتنا إستراتيجيات القراءة المحددة وسرعة الاستجابات الشفوية حتى يكونوا أكثر لباقة، فجميع دروسنا مصممة من أجل تنفيذ أهدافنا المعلنة. أثناء القراءة في الفصل، ينظر الأطفال إلى علامات الترقيم والمفردات ويعطون رأيهم حول ما يقرؤونه. يطورون إستراتيجيات لحفظ المعلومات واستخراج استنتاجات من النص مما يطور من مهارات فهمهم عند القراءة.

    فحص أشرطة كتب التلاميذ لكافة المستويات بانتظام للتأكد من أن كل طفل في المستوى الصحيح. وهذا يحسِّن من قدراتهم على فهم كافة الكلمات والجمل المركبة مما يطور مهاراتهم في الفهم. كل طفل لديه كتاب يتضمن سجل للقراءة نشاركه مع المدربين وأولياء الأمور للكتابة فيه ملحوظاتهم. يحدد المعلم أهداف القراءة ويسجلها في كتاب سجل القراءة للأطفال.

    تشجع مدرستنا الأطفال أيضًا على الاشتراك في برنامج قراءة يسمى "Bug Club"، أو "نادي النحلة" نادي النحلة هو عالم للقراءة عبر الإنترنت يوفر كتبًا إلكترونية مقسمة بحسب مستويات الأطفال لممارسة القراءة وتعزيز مهاراتهم حتى وهم في المنزل. يقوم مدرسونا بتحديد الكتب بناءً على مستويات قراءة الأطفال ومراقبة تقدمهم ومشاركتهم في القراءة في المنزل. هذه الكتب تتضمن نشاطات تفاعلية للغاية ودائمًا ما يحبها الأطفال. تحفز الأنشطة التفاعلية وتتضمن الشخصيات التي يعرفونها ويحبونها وتتضمن مكافآت للأطفال من أجل تحفيزهم. ينبغي على كل طالب أن يسجل الدخول لنادي القراءة كل أسبوع من أجل استكمال الأنشطة التعليمية، نحن نريد أن يكون أطفالنا قراء واثقين وأصحاب فكر مستقل.

    ضمن المرحلة الأساسية الثانية، يمنح نهجنا في الكتابة للطلاب فرصة للتعرف على أنواع مختلفة من النصوص التي تحسن من مهاراتهم اللغوية، والتي تتوافق توافقًا تامًا مع موضوعاتنا وأحداثنا الحالية، من خلال الاستماع للكثير من القصص التي تكون ذات لغة غنية، والتي تسمح للطلاب بالانغماس انغماسًا كاملًا في بيئة تعليمية هادفة. عند تقديم أنواع النص المختلفة، يستخدم فيها الصوت والأفعال لتحسين قدرة الطلاب على فهم المهارات الأساسية. تتضمن إستراتيجياتنا تدريس الكتابة وتحفيز الطلاب على التعبير عن أنفسهم في الكثير من المناهج الدراسية، مما يشجع الطلاب على تطبيق المهارات التي تلقوها. من خلال تصميم دروس مناسبة لكل مرحلة عمرية ضمن تسلسل منطقي، يحظى الطلاب بفرصة مثالية لممارسة وتحسين كتاباتهم، مع السماح لهم بإخراج أفضل ما لديهم في دورة "الكتابة الإبداعية" في نهاية كل موضوع دراسي.

     

     
  • الرياضيات

    في "جيمس فاوندرز"، نستخدم أفضل المناهج لتعليم الرياضيات في المدرسة الابتدائية. نحن نتبع برنامج "Power Maths" لتدريس منهج متعدد الموضوعات، والذي يساعد على تعزيز ثقة الأطفال بأنفسهم وإطلاق العنان لإمكاناتهم وقدراتهم، حيث يساعدهم على التعامل مع الأعداد بشكل مثالي، وتنفيذ المعاملات الحسابية (مثل العد)، ومعرفة القيمة العددية لكل رقم.

    يبدأ كل درس بـ اكتشفمهمتنا جعل الأطفال يحلون مشكلة تهدف إلى إثارة الفضول. خلال قسم اكتشف، نحافظ على تركيز الطلاب على تطبيق المعاملات الحسابية على أشياء عملية، مثل الأشياء الملموسة مثل العدادات، وسلاسل الخرز، والدوائر العشرة، وما إلى ذلك لدعم الأطفال على فهم ما وراء علم الرياضيات، ويكونوا مفاهيم أعمق وأعمق ثم يمكنهم الشرح بأسلوبهم الخاص، مما يحفزهم على التفكير الناقد.

    تأخذ Power Maths أيضًا نهج "أنا أفعل، نحن نفعل، أنت تفعل":

    أنا أفعل- في الخطوة الأولى، يحدد المعلم النموذج الأمثل والطريقة المناسبة لأداء المهارات المدرجة في المفهوم أوالموضوع الجديد الذي يُدرس.


    نحن نفعل
    - بعد أن يصوغ المعلم الطريقة الصحيحة لأداء المفهوم الجديد الذي يُدرس، يشارك جميع الفصل من خلال حل بعض الأمثلة

    أنت تفعل- هذه الخطوة حيث يعبر الطلاب عن أول فكرة بدرت إلى أذهانهم بعدما عرض المدرس الموضوع الجديد، وذلك لتحفيز الممارسة المستقلة، بمعنى أن نعطي الحرية للطفل أن يفكر. هذا يسمح بأن تكون التجربة التعليمية تجربة عميقة مبنية على الفهم والثقة.

     

     
  • التقييم

    في المرحلة الأساسية الثانية، يواصل المعلمون تقييم الطلاب بعدة طرق مختلفة. وعلى مدار السنة الدراسية، يدون المعلمون ملاحظاتهم حول أداء الطلاب خلال الدروس اليومية. تأتي تلك التقييمات في شكل أسئلة، ومسابقات، وامتحانات قصيرة، وملاحظة ردود الفعل اللفظية ومن خلال مشاركة الطلاب في المجموعات وتدوين الملاحظات أولًا بأول.

    ومع ذلك، فإننا أيضًا نقيم الطلاب تقييمًا دوريًا في كافة المواضيع التي تُدرَّس.

    وفي حالة التقييمات النهائية، فإننا نتبع الخطوات التالية:

    • نقيم كتابات الطلاب تقييمًا مستمرًا خلال العام
    • نقيم الطلاب في نهاية كل موضوع دراسي، كما يتواجد تقييمات في نهاية الفصل الدراسي في الرياضيات
    • نقيم الطلاب طيلة الفصل الدراسي في العلوم
    • نقيم مدى تطور مهارات القراءة في نهاية الفصل الدراسي
    • نقيم ما يعرف بمهارات الكتابة VGPS (المفردات والقواعد وعلامات الترقيم والهجاء)في نهاية كل فصل دراسي.
    • اختبارات التقدم في GL (الصف الرابع فما فوق)
    • اختبارات CAT4 (للصف الرابع)
    • اختبارات TIMSS (للصف الخامس)

    جميع التقييمات داخل الفصل الدراسي تُجرى خلال مدارس "جيمس فاوندرز"، من أجل مد المعلمين بالمعلومات اللازمة عن مستوى كل طالب. من الضروري أن يعرف المعلمون أين يقف كل طفل في تعلمه حتى يتمكنوا من وضع خطة مستقبلية تتناسب مع مستوى كل طفل. كما أننا نحاول ألا نركز كثيرًا على التقييمات حتى لا يشعر الأطفال بالضغط المستمر. في أوقات عديدة لا يدرك الأطفال أنهم يخضعون للتقييم.

  • الإثراء

    من أجل خلق بيئة تعليمية تفاعلية مع الأطفال، فنحن نخلق فرصًا ممتعة يتشارك فيها جميع الطلاب ليعبروا عن أفكارهم. وعادة ما نحاول ربط تلك الأنشطة بموضوعات وأحداث في حياتهم اليومية، حتى يتمكنوا من تطبيق ما يتعلمونه في نهاية كل موضوع. على سبيل المثال، في بعض الموضوعات قد يكون لدينا فعليات ممتعة يتشارك فيها الأطفال مثل "يوم المكسيك" أو "يوم القرصان"، والتي تكون مرتبطة بمناهجهم الدراسية، في حالات أخرى، قد نقيم معرضًا فنيًا أو ننظم زيارة خارجية.

    نُخطط للزيارات الخارجية بعناية للتأكد من ارتباطها ارتباطًا وثيقًا مع أهدافنا التعليمية. الهدف من هذه الزيارات هو توفير تجربة قد لا تكون متاحة داخل المدرسة. فعلى سبيل المثال، يمكن اصطحاب الأطفال لاستكشاف الرسومات التي تظهر في شوارع المدينة، مما يمنحهم الفرصة لاكتشاف المعلومات التي يتعلمونها عن قرب، أو من خلال زيارة العديد من المتاحف المائية المختلفة للتعرف على المخلوقات البحرية. نعتقد أنه من خلال تقديم تجارب ثرية، سيكون التعليم أكثر تأثيرًا. بالإضافة إلى ذلك، نستخدم الزيارات لتعليم الأطفال ثقافة دولة الإمارات العربية المتحدة، مثل زيارة مركز الصقارة للتعرف على الرياضات الشعبية في الإمارات العربية المتحدة. يُخطط لكافة تلك الزيارات تخطيطًا مدروسًا قبل السماح للأطفال بالذهاب، وتجرى تقييمات كاملة للمخاطر قبل الحصول على ترخيص بالزيارات.

    يتولى مدرسونا مهمة إشراك الطلاب في أنشطة بعد انتهاء اليوم الدراسي على مدار العام. نقدم في برنامج "ASAs" نشاطًا مختلفًا يؤديه الطلاب بعد اليوم الدراسي من أجب زيادة فرص إثراء المواد الدراسية لدى الأطفال، بما في ذلك العديد من الأنشطة تشمل الرقص والطبخ والرياضة والفنون والحرف اليدوية.

     

     

 

 

اكتشف جميع مناهجنا

  • السنوات المبكرة

    الهدف من المرحلة التأسيسية هو تأهيل المتعلمين الصغار للتكيف مع الحياة المدرسية

  • المرحلة الأساسية 1:

    في هذه المرحلة يتعرف الطلاب على المواد التي سيدرسونها...

  • المرحلة الأساسية 2

    خلال المرحلة الأساسية 2، يبدأ الطلاب في التفكير بشكل عقلاني ومستقل

  • المرحلة الأساسية 3:

    يتبع الطلاب في الصف 7 و8 و9 المنهج البريطاني.

  • المرحلة الأساسية 4

    نفتخر في مدرسة "جيمس فاوندرز" بتقديم مجموعة من مواد IGCSE

  • النموذج السادس

    نفتخر في مدرسة "جيمس فاوندرز" بتقديم مجموعة من مواد مستوى AS/ A.

الخطوات التالية

X